تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
04 مارس 2019

المجلس يستضيف حملة "قطرة من دمك تصنع الفرق"

استضاف مجلس شؤون الأسرة ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية، حملة للتبرع بالدم، بالتعاون مع جمعية دعم الأطفال المرضى بالسرطان "سند" وبنك الدم بمستشفى الملك فيصل التخصصي, حيث تعد الحملة إحدى المشاريع التي أطلقتها الجمعية بعنوان " قطرة من دمك تصنع الفرق " نفذت على مدى يومين متتالين بمقري مجلس شؤون الأسرة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لتشجيع منسوبيهما على التبرع بالدم . وتهدف الحملة إلى دعم هذه الفئة من الأطفال , والتوعية بأهمية التبرع لهم بالدم , وحشد الدعم اللازم للأطفال المصابين بالسرطان بالمملكة للمساهمة في إنجاح برامج العلاج التي يتلقونها في المستشفيات، وتسخير جميع الإمكانات التي من شأنها إنجاح هذه الحملة وتحقيق أهدافها السامية والنبيلة. وشهدت حملة التبرع بالدم إقبالاً واسعاً من قبل منسوبي الجهتين وقاموا بالتبرع بدمائهم لصالح الحملة، بما يعكس تفهم الجميع لأهدافها الرامية لتوفير جميع السبل الكفيلة بإنقاذ حياة الأطفال مرضى السرطان، والتخفيف من مُصابهم، حيث كانت الجمعية قد خصصت لهذه الغاية مركزاً متنقلاً للتبرع بالدم مكتمل التجهيزات يستقبل المتبرعين على مدى يومين . يذكر أن جمعية سند تقوم بدور مميز في دعم مراكز سرطان الأطفال في المملكة بما تحتاج له من موارد مالية أو عينية، وتسعى إلى إعداد برامج تعليم وتثقيف المرضى وذويهم عن مرض سرطان الأطفال وكيفية التعامل معه . وتأتي هذه المبادرة من مجلس شؤون الأسرة تأكيداً على دوره في خدمة قضايا الطفولة واستشعاراً بمسؤولياته الاجتماعية في دعم هذه الحملة و الإسهام في إنجاح جميع جهود القطاعات الحكومية والأهلية والقطاع الثالث الموجهة لأفراد الأسرة، ومد يد العون والمساندة لأطفال مرضى السرطان بما يسهم في بث الأمل فيهم لتمكينهم من مواجهه تحدياتهم المرضية.