تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
13 أكتوبر 2020

برعاية معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

مجلس شؤون الأسرة وجامعة نورة يدشنان منصة العائلة الرقمية .... برعاية معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، رئيس مجلس شؤون الأسرة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، دشن مجلس شؤون الأسرة اليوم الخميس منصة العائلة الرقمية للاستشارات الأسرية (Famcare)، وهي مبادرة مشتركة، مع جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن وتتيح لها الإشراف على المنصة الرقمية وتطوير أعمالها، وذلك بحضور معالي مدير الجامعة د. إيناس العيسى، ومعالي نائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للتنمية الاجتماعية الأستاذ ماجد الغانمي، والأمين العام لمجلس شؤون الأسرة د. هلا التويجري، وعدد من ممثلي الوزارات، وقيادات المجلس والجامعة، وممثلي الجهات المانحة، والمسؤولية المجتمعية. وتهدف مبادرة العائلة الرقمية إلى تقديم خدمات الإرشاد والتوجيه الأسري والاستشارات الاجتماعية، عبر تطبيق إلكتروني من خلال التواصل مع نخبة معتمدة ومؤهلة من الأخصائيين، والمستشارين الاجتماعيين، والنفسيين، مما يتيح للمستفيدين في المملكة سرعة الوصول للخدمة، وتمكين الأسرة، وزيادة الوعي، بخصوصية تامة وتكلفة أقل. وبهذه المناسبة، أشادت الأمين العام لمجلس شؤون الأسرة د.هلا التويجري بالتعاون المستمر بين المجلس وجامعة الأميرة نورة في خدمة قضايا الأسرة، لافتة إلى أن هذا التعاون، يأتي في إطار الاتفاقية التي أبرمت مع الجامعة بهدف تكامل الجهود وتضافرها لزيادة الوعي المجتمعي، وتعزيز مكانة الأسرة، والمحافظة عليها، بما يتواءم مع رؤية المملكة الطموحة 2030. وأضافت أن هذه الاتفاقية ستسهم – بحول الله – في تحقيق العديد من المكاسب للأسرة السعودية، ولعل أبرزها ما نشهده اليوم في إطلاق مبادرة العائلة الرقمية (Famcare) التي تمكن كافة أفراد الأسرة من سرعة الوصول للاستشارات الأسرية المتخصصة والمناسبة، مع المحافظة على الخصوصية ضمن منظومة رقمية موثوقة، تراعي أفضل المعايير في تقديم الخدمات الإلكترونية الموجهة للأسرة بكل أفرادها. ###انتهى