تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
23 نوفمبر 2018

الجلسة الثانية لأعضاء مجلس شؤون الأسرة

عقد مجلس شؤون الأسرة يوم الأربعاء 4 ربيع الأول 1439هـ الموافق 23 نوفمبر 2017م جلسته الثانية، برئاسة وزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس المجلس الدكتور علي ناصر الغفيص، والأمين العام الدكتورة هلا مزيد التويجري، وبحضور أعضاء المجلس، وثمنت الدكتورة هلا الجهود المبذولة من قبل جميع الأعضاء خلال اجتماعات اللجان، ومن ثم عرض الموضوعات المدرجة في جدول الأعمال. وهي على النحو الاتي: أولا: إطار عمل المجلس في متابعة أداء الجهات الحكومية. ثانيا: نظام حقوق كبار السن. ثالثا: مشروع المراكز النهارية. رابعا: مقترحات مقدمة من ممثل وزارة الداخلية لمبادرات ضمن دور المجلس. خامسا: الاتفاقيات ومجالات التعاون مع المنظمات الإقليمية والدولية. سادسا: مهام رؤساء اللجان: التنظيم الداخلي. الموضوع الأول: تم طرح إطار عمل المجلس في متابعة أداء الجهات الحكومية ذات العلاقة بالأسرة وقد اقترح الدكتور ذعار المحيا بإضافة مؤشر دور الأسرة ضمن مؤشرات مقياس الأداء وفق معايير محددة كما أشارت الأستاذة غادة السبيعي إلى أهمية القياس مقارنة بالمستوى العالمي والمحلي. التوصية: العمل مع وزارة الاقتصاد و التخطيط على وضع المؤشر الخاص بالأسرة من خلال دراسة المرتكزات الثلاث و هي: المراجعة المعيارية العالمية-معايير أداء الجهة الحكومية- رضا المستفيدين من الخدمات. وتم الانفاق على الانتهاء من المؤشر والرفع به لمجلس شؤون الأسرة في الجلسة القادمة. الموضوع الثاني: فيما يتعلق بنظام حقوق كبار السن فقد تم اعتماده من قبل رئيس المجلس الدكتور علي الغفيص الذي أكد على أهمية اللوائح التنفيذية وأن يؤخذ برأي مجموعة من كبار السن حيال اللائحة التنفيذية وبالتعاون بين مجلس شؤون الأسرة والوزارات المعنية. ومن ثم رفعها لمجلس شؤون الأسرة للاعتماد. التوصية: تتولى أمانة المجلس الرفع بالنظام لمعالي رئيس المجلس لإكمال اللازم. الموضوع الثالث: تناول مجلس شؤون الأسرة -خلال الاجتماع-مشروع المراكز النهارية، وقد اشارت الدكتورة هلا التويجري أن مهمة المجلس هي فقط وضع المواصفات وعلى الجهة المنفذة من القطاعات المختلفة الالتزام بها. فيما ذكر الدكتور علي الغفيص بأن هناك مراكز جيدة وبالإمكان الاستفادة منها في انشاء مراكز جديدة حول المملكة كمركز الملك سلمان الاجتماعي بالرياض ومركز الأميرة نورة بنت عبد الرحمن بعنيزة وأن يكون القطاع الثالث مساهما في انشاء وتفعيل هذه المراكز. التوصية: تتولى لجنة كبار السن استكمال مراجعة مواصفات ومعايير مشروع المراكز النهارية وتضمين مرئيات معالي رئيس المجلس في الاستفادة من المراكز الجيدة كمرجعية معيارية. الموضوع الرابع: قدّم ممثل وزارة الداخلية عرضاً لمبادرات مقترحة على مجلس شؤون الأسرة ومنها (آفاق آمنة للأسرة) وتشمل الأمن والسلامة وقد اشار معالي الرئيس الى ضرورة تشكيل فريق مكون من سعادة الدكتورة مها المنيف ممثلة برنامج الأمان الأسري وسعادة الدكتور ذعار المحيا ممثل وزارة الداخلية وسعادة الأمين العام للمجلس لبحث تطوير المبادرات وطرحها للاعتماد من ضمن الخطة التنفيذية للمجلس. التوصية: تشكيل الفريق حسب توجيهات معالي الوزير رئيس المجلس وتتولى الأمانة العامة لمجلس شؤون الأسرة التنسيق لذلك ورفع التوصيات للاعتماد في جلسة المجلس القادمة بإذن الله تعالى. الموضوع الخامس: استعرضت الأمينة العامة لمجلس شؤون الأسرة الاتفاقيات وبرامج التعاون مع المنظمات المحلية والإقليمية والدولية التالية: - الاتفاقية مع الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات (نبراس) - برنامج التعاون المشترك بين منظمة اليونيسف لدول الخليج العربية والمجلس - التعاون مع منظمة الإسكوا - التعاون المشترك مع منظمة الأمم المتحدة فيما يخص المرأة - التعاون مع منظمة التعاون الإسلامي الموضوع السادس: ثم عرض مقترح الأمانة العامة باختيار رؤساء للجان بالتصويت على أن يقوم الرئيس بتشكيل اللجان صياغة أهداف اللجنة للعام القادم وكافة الأعمال التي يتفق عليها الأعضاء والرفع بذلك في الاجتماع القادم للجنة للاعتماد من المجلس. التوصية: تنفيذ التوصيات في الاجتماع الأول لكل لجنة واستكمال ما يلزم من أعمال لتشكيل اللجان. واختتمت الجلسة بثناء رئيس المجلس معالي الدكتور علي الغفيص على الجهود والمبادرات القيمة المقدمة من جميع الأعضاء والقائمين على الأمانة العامة لمجلس شؤون الأسرة والتي نأمل-ان شاء الله-أن تكون في مقدمة المجالس محليا ودوليا بما يحقق الأهداف المنشودة فيما يخدم الدين والوطن. و الله الموفق،، أعضاء المجلس حسب ما وردت في المحضر الأول.