تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
06 نوفمبر 2017

المجلس واليونيسيف يناقشان نطاق عمل البرنامج المشترك

الاثنين, 16 صفر 1439 عقدت مؤخراً في مقر مجلس شؤون الأسرة بالرياض ورشة عمل، لنقاش نطاق العمل لبرنامج التعاون المشترك بين منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) لدول الخليج العربية وحكومة المملكة العربية السعودية بقيادة مجلس شؤون الأسرة. وحضر الاجتماع كل من أمين عام المجلس الدكتورة هلا مزيد التويجري وممثل منظمة اليونيسف لدول الخليج العربية الدكتورة شاهدة أظفر ونائب الممثل نسيم أول والمدير الإقليمي لمكتب المنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الدكتور غسان خليل. كما كان من بين حضور أعضاء المجلس، سمو الأميرة لؤلوة الفيصل والدكتور علي الغامدي ممثل وزارة الصحة والدكتورة أمل فطاني ممثل هيئة حقوق الإنسان والأستاذة غادة السبيعي ممثل وزارة الاقتصاد والتخطيط وغيرهم من الأعضاء وفريق عمل المجلس. كما شارك عن بعد خبراء من المنظمة في مجال الطفولة ودار الحوار حول ثلاث مواضيع ذات أولوية وهي تنمية الطفل المبكرة وتحسين جمع واستخدام البيانات المتعلقة لتقوية وتعزيز أنظمة الرصد والمراقبة الوطنية من خلال استعراض الأدلة الإحصائية للأطفال وقضايا العنف ضد الأطفال. وقد أبدى كل من المشاركين رأيه حول آلية التنفيذ لهذه الأولويات والتي ستطبق من خلال برنامج التعاون المشترك لفترة 2019م- 2023م.